الصفحة الشخصية

أتشرف بدعوة حضراتكم جميعًا لحضور حفل زواجي الثاني ، على زوجتي الثانية التي رزقني الله بها عز وجل ولن أنسى أبدا موقف زوجتي على قبولها وتشجيعها لي على إتخاذ هذه الخطوة رغبة في الخير وحبًا في إدخال السرور على قلبي وفرحت فرحًا شديدًا بها وأصبحتا لا تفترقان واقعًا بشخصيهما أو في الهاتف ، بل أقسمت زوجتي جزاها الله عني أنها ستختار الزوجة الثالثة والرابعة لي بنفسها لإدخال البهجة والسرور عل

وضعية عيون الطلاب في الصف: (-_-) (-_-) (-_-) (-_-) (-_-) (-_-) (-_-) (-_-) ولما يقول الاستاذ بكره امتحان : ... (O_O) (O_O) (O_O) (O_O) (O_O) (O_O) خلال فترة الامتحان : (←_←) (→_→) (←_←) (→_→) (←_←) (→_→) عند دخول المراقب : (↓_↓) (↓_↓) (↓_↓) (↓_↓) (↓_↓) عند إنتهاء الأمتحان : (๏̯͡๏) (͡๏̯͡๏) (͡๏̯͡๏) (͡๏̯͡๏) (͡๏̯͡๏) (͡๏̯͡๏) (͡๏̯͡๏)

رجل دخل غرفته بوقت متأخر ، وجد زوجته نائمة ، قال الحمد لله الفتنة نائمة ، سمعته و ردت عليه : لعن الله من أيقظها هههههه

نكته من الآخر فلسطيني ربح مليون سأله المذيع :ايش راح تسوي بالمليون قال : بدي اسدد ديوني المذيع : طيب والباقي قال : الباقي يصبروا عليّ

احلى اشى لما ابوك يشوفك ويقولك بحاسبك بالدار يعنى بدو يكتر مصروفى

لا تحكم علي الأشياء بالظاهر كان هناك طفلا في أحد الصفوف الابتدائية في قرية صغيرة نائية اسمه (خميس) وكان هذا الطفل في منتهي الغباء ولايفهم أي شئ إطلاقاً ولا أحد من الطلاب أو المعلمات يحبه وكان مستوي درجاته متدني جدا وكانت معلمته( إلهام) تصرخ في وجهه دائما (هتجيبلي جلطة يا خميس) وفي إحدي الأيام حضرت أمه إلى المدرسة للسؤال عنه فأخبرتها المعلمة( إلهام) أنها لم تري أغبي من ابنها طيلة حيات

موظف في السلطة استلم الراتب بقول : كنت جالس في المسجد بعد صلاة الجمعة . قام الإمام دعا الناس للتبرع لصيانة الجامع ، قمت دخلت ايدي في جيبي وطلعت عشرين شيكل وحشرتها في فتحه صندوق التبرع اللي قدامي ، بعدها ختيار قاعد وراي هزني من كتفي واعطاني 5 ورقات حمر ام ال 200 واربع ورقات ام ال 100 وحشرتهن في الصندوق ورقه ورقه ، بعد ما انتهيت لفيت وجهي عليه وشكرته وقلتله الله يتقبل منك ، قال لي العفو يا ول

بعض النسوآن لمآ ترجع من العرس بتقول لزوجهآ : بتصدق اليوم طلبوني اربع مرآت بفكروني مش متزوجه ! وهي عآد بكونوا معطينهآ الطبله اربع مرآت بالغلط بفكروها من "شبآب الفدعوس

الام بتقول لبنتها .. إياكي خطيبك يعرف إنو نظرك ضعيف .. البنت .. حاضر يا بابا

أبو عبدو رجع من الحج اول مشوار راح لعند الدكان يلي مداين منه دخل وبعد السلام قله . وين دفتر الديون صاحب الدكان طار من الفرحة طلع الدفتر قله أبو عبدو افتح الصفحة يلي فيها اسمي فتح الراجل الصفحة قله لو سمحت عدل الاسم واكتب ( الحاج أبو عبدو )

واحد كل يوم بشوف شحاد جنب بيته و بيعطيه 100 ليرة و ظل الرجل على هذا الحال لمدة عام كامل وفي يوم قام الرجل و أعطى الشحاد 70 ليرة فاستغرب الشحاد و قال يلا 70 ليرة أحسن من بلا شي و بعد سنة صار يعطي الرجل الشحاد 50 ليرة فقط ايضا استغرب الشحاد و ما قدر يمسك نفسه و سأل الرجل و قاله قعدت لمدة سنة كاملة تعطيني 100 ليرة وبعدين نقصتهن وصارو 70 ليرة وهلأ 50 ليرة ... ! ليش ؟؟؟ فقال الرجل : في الأول كانوا أول

تطبيقاتنا على متجر جوجل

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

Cinque Terre

الاكثر اعجابا من النصوص

الاكثر اعجابا من الفيديو

الاكثر تفضيلا من الفيديو

اصدقاء الموقع